منتدى الجباراب


منتدى الجباراب العام يلبى كل إهتمامات شرايح المجتمع العربى والسودانى خصوصا مجتمع الجباراب من خلال هذا المنتدى يمكنك مناقشة المواضيع التى تهم منطقةالجباراب كذلك يمكنك التواصل مع أعضاء المنتدى خارج السودان(المغتربين) فالنتعاون معا لنجعله من أحلى المنتديات
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» نسب الشعديناب- والجباراب
الإثنين سبتمبر 24, 2012 10:43 am من طرف علي محمد أحمد فضل السيد

» معرفة الأصول
السبت سبتمبر 15, 2012 8:34 am من طرف علي محمد أحمد فضل السيد

» هاشم حسن الطيب .. حكاية زول مشاعرو دُقااااق ..!!
الإثنين يونيو 13, 2011 11:50 am من طرف زائر

» من اشهر القابلات (فطمة على)
الأربعاء مايو 11, 2011 12:51 pm من طرف زائر

» كتاب التوحيد
الإثنين مايو 09, 2011 5:29 pm من طرف زائر

» صور صلاة بالجباراب
السبت مايو 07, 2011 10:32 am من طرف زائر

» لمن يهمه الأمر
الإثنين أبريل 04, 2011 5:31 pm من طرف زائر

» من اعلام الولاية (عوض الكريم خالد)
الأربعاء مارس 30, 2011 10:42 am من طرف زائر

» لمسة وفاء لفقيدنا الراحل ( علي جمرة )
الأربعاء مارس 16, 2011 1:07 pm من طرف زائر

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab

شاطر | 
 

 أنا ابن الذي دانت الرقاب له

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????????
زائر



مُساهمةموضوع: أنا ابن الذي دانت الرقاب له    الإثنين يوليو 19, 2010 8:58 pm



لما تولى الحجاج
ابن يوسف
[b][i]
الثقفي شؤون العراق، أمر مرؤوسه أن يطوف
بالليل، فمن وجده بعد العشاء ضرب عنقه،

فطاف
ليلة فوجد ثلاثة صبيان فأحاط بهم وسألهم: من أنتم، حتى خالفتم أوامر
الحجاج؟[/i][/b]



فقال الأول:

أنا ابن الذي دانت
الرقاب له


ما بين
مخزومها وهاشمها


تأتي
إليه الرقاب صاغرة


يأخذ
من مالها ومن
دمها


فأمسك
عن قتله، وقال لعله من أقارب الأمير
.


وقال الثاني:

أنا
ابن الذي لا ينزل الدهر قدره


وإن
نزلت يوماً فسوف تعود


ترى
الناس أفواجاً إلى ضوء ناره


فمنهم
قيام حولها وقعود



فتأخر
عن قتله وقال: لعله من أشراف العرب
.


وقال الثالث:

أنا ابن الذي خاض الصفوف بعزمه

وقوّمها بالسيف حتى
استقامت


ركاباه
لا تنفك رجلاه عنهما


إذا
الخيل في يوم الكريهة ولّت



فترك
قتله وقال: لعله من شجعان العرب
.


فلما
أصبح رفع أمرهم
إلى
الحجاج، فأحضرهم وكشف عن حالهم، فإذا



الأول
ابن حجام، والثاني ابن
الخباز،
والثالث ابن حائك
.


فتعجب
الحجاج من فصاحتهم، وقال لجلسائه
: علّموا
أولادكم الأدب، فلولا فصاحتهم لضربت أعناقهم، ثم أطلقهم
وأنشد:


كن
ابن من شئت واكتسب أدباً


يغنيك
محموده عن النسب


إن
الفتى من يقول هاأنذا


ليس
الفتى من يقول كان أبي


 

نتمني من الاخوان بمنطقة  الجباراب الاهتمام بالكتابه والتدوين لاعمالهم  حتي يظهر شأنهم

بابكررحمة اللة جارة ت 0121911476
gara1001@gmail.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أنا ابن الذي دانت الرقاب له
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجباراب :: الفئة الأولى :: المنتدى الثقافى :: واحة الأدب و الشعر :: شعراء المنطقة-
انتقل الى: